تستهدف الوحدة المتنقلة ببناتي الأطفال المهمشين بالشارع، وتمثل نقطة الاتصال الأولى بالأطفال، حيث تتكون الوحدة من أخصائيين مدربين يعملون على بناء الثقة مع الأطفال وتشجيعهم على ترك حياة الشارع. كذلك، توفر الوحدة المتنقلة دواء، وطعام، وملابس، وأدوات رعاية، جنباً إلى جنب مع خدمات الدعم النفسي والاجتماعي والطبي.

يستقبل مركز الاستقبال الواقع بمنطقة مصر القديمة زيارات يومية من الأمهات الصغيرات والأطفال، حيث يتلقين خدمات دعم نفسي، ورعاية إيجابية، وذلك لتشجعيهن على إعادة زيارة المركز، وترك حياة الشارع وما تحويه من أخطار.

تمتلك مؤسسة بناتى مركز إقامة دائمة بمنطقة هرم سيتي، بمدينة السادس من أكتوبر، بسعة استيعاب 218 طفل بحد أقصي لأعمار ما بين 7 إلى 18 عام. كذلك، تمتلك بناتى مركز إقامة مؤقتة بمنطقة إمبابة يتسع لعدد 12 طفل.

  • ورش عمل:

تقدم المؤسسة ورش عمل متعددة من خلال مشروع سواسية وتشمل ورش عمل رياضية (تايكوندو، وكرة قدم، ويوجا)، وبسْتَنَة وزارعة، جنباً إلى جنب مع الرحلات الميدانية وورش عمل رواية القصص، والاوريجامى، والتصوير، والرسم، وعمل الحُلِىّ، والكروشيه، والفُخّار، والموسيقى.

  • تدريبات حرفية:

تقدم بناتي تدريبات حرفية للفتيات بهدف اكسابهن مهارات مختلفة، وتأهيلهن للحصول على فرص عمل، والتمكن من دعم أنفسهن مالياً.

  • الرعاية النفسية والبدنية:

توفر بناتي من خلال مراكزها خدمات علاج نفسي شاملة، وذلك عن طريق فريق العمل المكون من إخصائيين نفسيين يعملون بدوام كامل، جنباً إلى جنب مع الأطباء النفسيين الذين يقومون بزيارات منتظمة لمراكز المؤسسة، ويقدمون جلسات نفسية فردية وجماعية للفتيات. إضافة إلى ذلك، تحصل الفتيات على فحوصات دورية عن طريق العيادات الطبية بالمؤسسة، ويتم عمل إحالة فورية للحالات التي بحاجة إلى أطباء متخصصين.

  • التعليم:

تلتحق الفتيات الصغيرات بإحدى مركزي رياض الأطفال بمقر المؤسسة، والتي من ضمنهن روضة أطفال مونتسورى. كذلك، تلتحق الفتيات بالمدارس العامة، والتجريبية، والمجتمعية، كما يحصُلن على تعليم غير رسمي كفصول محو الأمية. 

 تعمل بناتي على إعادة تشكيل وضبط جميع العوامل المحيطة والمؤثرة على حياة الفتيات، ويشمل ذلك إطلاق حملات دعوة وكسب تأييد لتفعيل قانون الطفل، وتغيير التشريعات المتعلقة بالأطفال والنساء.

كما تسعى المؤسسة إلى تكوين روابط واتفاقيات تعاون مع مختلف الجهات المعنية كالهيئات الحكومية، ومنظمات المجتمع المدني، بهدف رفع الوعي العام بقضية الأطفال  في خطر، ولتقليل الفجوة ما بين هؤلاء الأطفال المهمشين، والمجتمع ككل.

والجدير بالذكر أنه قد تمكنت المؤسسة من إتاحة الفرصة للأطفال بحضور جلسة من جلسات مجلس النواب، والاستماع إليهم، خلال مناقشة القانون الخاص بالطفل بالدستور المصري. كذلك، شكّلت بناتي حضور فعّال خلال كتابة اللوائح التنفيذية المُنظّمة للجان حماية الطفل، ولازالت عضو فاعل في عدد ثلاث لجان. بالإضافة إلى ذلك، تم استشارة المؤسسة من قِبَل الوزارة خلال كتابة المعايير القومية لمؤسسات الرعاية، كما كانت المؤسسة عضواً من أعضاء لجنة المتابعة التي قامت بتقييم جميع المؤسسات وفقاً للمعايير المطبقة.

تسعى بناتي أيضاً إلى مساعدة المؤسسات الأخرى للوصول إلى إنجازات مماثلة، وتكرار نموذجها الناجح، وذلك عن طريق نشر منهاجياتها الإدارية والتشغيلية للمنظمات الأخرى. كذلك، تستهدف المؤسسة العمل على جمع البيانات، وإتاحة المعلومات للمجتمع ككل من خلال "مركز المعلومات".  

بناتي لديها برنامج إدارة حالة مميز مبني على أساس فردية كل حالة. كل المقيمات بإقامتي بناتي لديهن خطط فردية لإعادة التأهيل والدمج مبنية على حالة وخلفية كل طفلة. لصياغة هذه الخطط ، يتم تنفيذ نهج قائم على القوة، والذي يقوم على أساس أساليب التدخل من خلال نقاط القوة عند الطفل ومن خلال النهج التشاركي، يبنى التدخلات والإجراءات من خلال المشاركة المباشرة مع الطفل، بهدف زيادة مشاركة الأطفال في هذه العملية، وبالتالي تعظيم النتائج.

بناتي توفر أيضاً استشارات قانونية لمستفديها لمساعدتهن على استكمال أوراقهن الثبوتية وتقنين مواقفهن. يشمل ذلك، على سبيل المثال وليس الحصر، أوراق تعريف الهوية، بما في ذلك شهادات الميلاد وبطاقات الهوية. ويجب الإشارة أيضاً إلى أن بناتي لا تقوم باستخراج شهادات ميلاد للمقيمات في إقامتيها فقط، ولكن أيضاً للزائرين المستمرين لمركز الاستقبال.